Skip to main content

مهرجان مراكش الدولي للفيلم يستقطب 150 ألف متفرج في دورته الثامنة عشر

مهرجان مراكش للفيلم

اختتمت فعاليات الدورة الـ18 لمهرجان مراكش الدولي للفيلم، يوم السبت الماضي بقصر المؤتمرات، مسجلا حضور حوالي 105 ألف متفرج تابعوا مختلف العروض والأنشطة.

وأسفرت نتائج المسابقة الرسمية عن فوز الفيلم الكولومبي "وادي الأرواح" لمخرجه الكولومبي نيكولاس رينكون بجائزة النجمة الذهبية، كما حقّق الفيلم السعودي "آخر زيارة" للمخرج عبد المحسن الضبعان، جائزة لجنة التحكيم مناصفة مع الفيلم الصيني "Mosaic Portrait" للمخرج زهاي بيكسيالك، فيما عادت جائزة الإخراج للتونسي علاء الدين سليم عن فيلمه «طلامس».

ونالت كلّ من الممثلتين روكسان سكريمشاو ونيكولا بورلي بطلتي فيلم «لين + لوسي» للمخرج البريطاني فيصل بوليفة، مناصفة، بجائزة أفضل دور نسائي، فيما عادت جائزة أفضل دور رجالي للممثل توبي والاس بطل فيلم «بايبيتيث» لمخرجته الأسترالية شانون، كما تميز برنامج حفل توزيع الجوائز في أمسية الاختتام بعرض الفيلم المصري «رأس السنة» للمخرج محمد صقر.

وفي إطار فعاليات دورته الثامنة عشر، اختار منظمو المهرجان بتكريم السينما الأسترالية، التي تعتبر من بين الأقدم في العالم، حيث تم استدعاء وفد مهم يضم 22 ممثلا ومخرجا أستراليا، من أبرزهم الممثلون "جيوفري روش"، و"بين مندلسون"، و"سيمون بيكر"، والمخرجون "جيليان أرمسترونغ"، و"بروس بريسفورد" الحائز على أوسكار أفضل فيلم سنة 1989، والممثلتان "ناومي واتس" و"أبي كورنيش" وغيرهم.

كما تميّزت دورة هذه السنة بتكريم عدد من الأسماء اللامعة في مجال السينما، ويتعلّق الأمر بالفنان الأمريكي المخضرم روبرت ريدفورد، المخرج الفرنسي بيرتراند تافيرنيي، الممثلة المغربية منى فتو والممثلة الهندية بريانكا شوبرا، التي حظيت بتكريم شعبي وسط ساحة جامع الفنا وبين الآلاف من جمهورها.

 

Reste informé de toute l'actualité
Inscris-toi à la newsletter

Restez connecté

Personnalisez votre newsletter et vous receverez uniquement ce dont vous avez envie. On ne vous spammera jamais :)
The subscriber's email address.
HIT RADIO
AYA NAKAMURA | Copines